البطالة.. انفخْ يا شريم قال ما من برطم!

انتهيتُ بالأمس، عند حقيقة مفادها (أن الداء الحقيقي لسوق العمل لدينا والبطالة المتفاقمة بين أبنائنا وبناتنا يقعان خارج أسوار مقدرة وصلاحيات وزارة العمل)، وأعني بذلك أن السوق تعاني من ارتفاع نسبة العمالة الوافدة والوظائف غير الإنتاجية (5.9 مليون وظيفة، 86% من الإجمالي)، وأن نسبة الوظائف المناسبة فعلياً أمام العاطلين والعاطلات من السعوديين لا تتجاوز 14% (نحو المليون وظيفة)، والتي تمتاز بمناسبتها لمؤهلاتهم التي كلّفت الدولة مئات المليارات طوال العقدين الماضيين، كما تمتاز بارتفاع متوسط أجورها التي ستكون كفيلة بتحقيق الدخل الكريم للمواطن والمواطنة، غير أن أغلب تلك الوظائف إن لم يكن كلها نجتْ تماماً من يد التوطين! ذلك أنها بموجب (نطاقات1) دخلت النطاق الأخضر، لتصبح بعيدة المنال، ولا يُعلم ما هو رأي (نطاقات2) حتى الآن في خصوص هذه الوظائف التي سيطرتْ عليها يدُ علية القوم من المقيمين بدعمٍ وحماية تامّة من الأرباب الكبار للقطاع الخاص.
حسناً؛ حتى وإن قُدّر لنا إحلال (المليون وظيفة) بسعوديين وسعوديات خلال 3 سنوات مثلاً، فما العمل وما المطلوب أمام نحو (6 ملايين وظيفة متدنية الإنتاجية والدخل والمهارات)؟ ثم ما العمل أمام التدفق الهائل من مخرجات التعليم بمئات الآلاف للسنوات القادمة، بل المقدّر عددهم التراكمي حتى نهاية 2030م بنحو 9.5 مليون طالب عمل؟!
إذاً؛ المشكلة كما هو واضحٌ وجلي تكمن في هيكلة الاقتصاد الوطني برمته! إنه اقتصادٌ قائمٌ على النفط، وليس على التشغيل والإنتاج! وأن القطاع الخاص كما هو واضحٌ يعاني واقعاً أشدّ تشوهاً من الاقتصاد الذي يحتضنه! وكما تشير مؤشرات أدائه أنه يقتات على مدفوعات مناقصات الدولة، أو على الاستيراد بالجملة والبيع بالتجزئة! هل هذا اقتصاد مؤهل لخلق وظائف مناسبة للسعوديين؟! أترك الإجابة لكم! أمّا كيف الخروج من هذه الورطة؟ وما العمل الواجب (أكبر من ألوان وزارة العمل) فله حديثه القادم.

صحيفة الشرق: http://www.alsharq.net.sa/2012/06/05/324937

نبذة قصيرة عن عبدالحميد العمري

عضو جمعية الاقتصاد السعودية
هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف الرأي, وماذا بعد؟! - الشــرق. الأوسمة: , , , , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

2 تعليقين على: البطالة.. انفخْ يا شريم قال ما من برطم!

  1. وكما تشير مؤشرات أدائه أنه يقتات على مدفوعات مناقصات الدولة، أو على الاستيراد بالجملة والبيع بالتجزئة!

    كلام بصمييم والله هذا هو الواقع الحاصل

    يستر عليك ياعبدالحميد

  2. عبدالاله كتب:

    فعلاً
    يااستاذ عبدالحميد

    نطاقات دمرت توطين الوظائف العلية وذلك عندما سهلت للقطاع الخاص التحول من النطاق الاسود الى النطاق الاخضر بكل سهولة وسعادة على السعودة الوهمية
    حيث معظم التجار اضافوا اولادهم وجيرانهم واستعانوابجميع الطرق الملتوية
    للظفر بالنطاق الاخضر الممتاززززززززززززز
    والمفروض على وزارة العمل توطن الوظائف العلية وحماية الاجور قبل الشروع
    في نطاقات 1 وبعد ذلك 2-3-4 ولكن للاسف الطيور طارت بأرزاقهاوجميع المقيمين تنفسوا الصعدا
    لماذا نحمي القطاع الخاص ( المدلل ) وندمر فلذةكبد ابناء الوطن
    المفروض الاستثمار في الموارد البشرية لكى نرتقي بالوطن الغالي
    اولادنا فيهم الخير والبركة فلنحافظ عليهم لكي يديروا دفة الاقتصاد

    اماني هالدنيا كلها اماني