فائدة القروض البنكية.. آليةٌ جائرة!

مضى علينا حينٌ من الدهر ولا أطول منه، شابت فوق رمضائه رؤوس آبائنا قبل رؤوسنا، ونحن نطالب كلاً من “مؤسسة النقد” و”بنوكنا” في علوهما الشاهق، أن يراجعا آلية احتساب الفائدة على القروض البنكية، التي “حدّتنا” ظروف الحياة للخضوع تحت سيطرة “فائدتها المركبة”، وحتى الآن يبدو أن نداءاتنا ذهبت أدراج الرياح باتجاه صحراء الربع الخالي، لا يسمعها إلا الجن!
رد “مؤسسة النقد” المتكرر: أن آلية احتساب سعر الفائدة البنكية ليست من شأنها! رغم أنها تندرج تحت خامس وظائفها الست الرئيسة، وفي الوقت ذاته ترد البنوك أنها تعمل بموجب تعليمات وموافقة مؤسسة النقد! ولا تزال “الفضيحة” أو “الجريمة” مستمرة، في الوقت الذي تقوم المؤسسة العامة للتقاعد بتمويلها لمشروع “مساكن”، بالاعتماد على آلية الفائدة المتناقصة! عجباً وأي عجب!
يا “بنوكنا” ألم تتمكنوا منذ 2002 إلى اليوم من جمع 357 مليار ريال كأرباحٍ تراكمية، رفعتم خلالها قروضكم الاستهلاكية من 38,4 مليار ريال لأكثر من 217 مليار ريال، كان لها الدور الأكبر في تعزيز أرباحكم، شيدتم من خلالها قصوراً من الأفراح على حساب الأتراح المتوسدة لقلوبنا! بل إنكم تتنافسون اليوم بضراوةٍ على افتراس ما يمكن من الأفراد، إذ أصبحت قروض التجزئة هدفاً لا يضاهيه هدف، بعد “فضائح” قروضكم لمحسوبياتكم التي كشفتها الأزمة المالية العالمية! وما يؤلم أكثر أنها من الودائع البنكية للمجتمع الذي تقرضونه بتلك الآلية الجائرة بتكلفةٍ “صفرية”! وصلت لأكثر من 1,1 تريليون ريال، وهذا مما يفسّر أسباب تربّعكم على قمّة البنوك الأكثر ربحيةً في العالم!
يا محافظ مؤسسة النقد الجديد، هلا أنصفتْ مجتمعاً بأكمله ذُبح أغلبه ذبحاً على أبواب تلك البنوك التي أصبحتَ رقيباً عليها؟!

صحيفة الشرق: http://www.alsharq.net.sa/2011/12/25/60388

نبذة قصيرة عن عبدالحميد العمري

عضو جمعية الاقتصاد السعودية
هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف الرأي, وماذا بعد؟! - الشــرق. الأوسمة: , , , , , , , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

2 تعليقين على: فائدة القروض البنكية.. آليةٌ جائرة!

  1. العامر كتب:

    بيض الله وجهك ياستاذ عبدالحميدوقد سمعت البارح الندوةفي قناةالدانة كلامك درراحييك واحيي رفاقك